Home / أخبار الموقع / اسبوع المعايشة في المعهد الكهنوتي

اسبوع المعايشة في المعهد الكهنوتي

اقام معهد شمعون الصفا الكهنوتي، خبرة المعايشة مع الشباب الجدد الراغبين في اكتشاف وفحص دعوة الرب لهم نحو التكريس، والتي قد أُعلنا عنها سابقاً في الأبرشيات الكلدانية كافة، عن طريق الاساقفة وكهنة الرعايا. ففي يوم الاثنين المصادف 10 ايلول 2018 ولغاية 14 من الشهر نفسه، اجتمع تلاميذ المعهد المتواجدون في العراق مع التلاميذ الجدد البالغ عددهم 16 تلميذ، ومن ابرشيات مختلفة، هي كالاتي: اربيل، زاخو والعمادية القوش والموصل.

تخلل برنامج المعايشة صلوات، تأملات وقداديس، لقاءات وخبرات حياة، نشاطات رياضية وثقافية. أما محاضرات التنشئة فكانت تُلقى تحت شكل لقاءين، صباحاً ومساءً، من قبل الاباء الكهنة، وعلى هذا النحو:

  • اليوم الاول: القى الأب افرام كليانا كلمة شرح فيها اهداف اسبوع المعايشة هذه، ألا وهي، مساعدة الشباب في اكتشاف دعوتهم وتمييز صوت الرب في حياتهم، مما سيؤهلهم للانخراط في نمط الحياة التكريسيّة (الكهنوتية والرهبانية).
  • اليوم الثاني: قدّم الاب دنخا عبدالاحد، محاضرة حول “الشخصية المستقلة: قيادة الذات” “الشخصية المرتبطة: قيادة المجتمع” وشرح لهم كيفية قيادة الذات وقيادة المجتمع وصفات المهمة التي يحتاجه الشخص لكي يكون قائداً لذاته وللمجتمع.
  • اليوم الثالث: قدّم الأب افرام كلينا محاضرة، تحت عنوان “دعوة متى وارسال التلاميذ” شرح لهم كيف دع يسوع متى العشار الإنسان الخاطئ والضعيف، وبعد الدعوة كيف تغيير واصبح من اتباعه المعلم، اتباعة الحقيقية هي التي تجعلنا نتغيير من حالة قديمة إلى الحالة الجديدة، وفي نهاية المحاضرة طرح عليهم بعض الاسئلة لمراجعة الذاتهم.
  • اليوم الرابع: قدّم الأب نويران الدومينيكي محاضرة، تحت عنوان “علامات الدعوة الحقيقية”. شرح لهم الأب المرشد: الشخص الاول والمبادر في الدعوة هو الله. الله يدعو الإنسان إلى الحياة وإلى الإيمان وإلى الكنيسة والعالم. الإنسان مدعو غلى عيش دعوته، داخل الكنيسة وخارجها في العالم.
  • بالإضافة للقاءات المجاميع لمناقشة المواضيع المطروحة.
  • .وختم المعهد اسبوعه، في يوم الجمعة 14 ايلول 2018، بقداس احتفالي بمناسبة عيد الصليب اقامه الاب افرام كليانا

About chaldeanseminary