Home / أخبار الموقع / الرياضة الروحية “عيش القيامة في عالمنا اليوم” مع الأب نجيب الدومنيكي

الرياضة الروحية “عيش القيامة في عالمنا اليوم” مع الأب نجيب الدومنيكي

الرياضة الروحية “عيش القيامة في عالمنا اليوم” مع الأب نجيب الدومنيكي

أقام معهد شمعون الصفا الكهنوتي رياضة روحية استعداداً وتهيئة لعيد القيامة تحت عنوان: “عيش القيامة في عالمنا اليوم “؛ وكان المرشد لهذه الرياضة الأب نجيب الدومنيكي.

ابتدأت الرياضة ليلة الجمعة الموافق 20 اذار، ببركة قربان، واستمرت إلى عصر يوم السبت 21 اذار 2015، لتختتم بقداس احتفالي اقامه الاب فادي ليون، مدير المعهد، والاب المعاون افرام كليانا .

تحدث الاب نجيب في محاضرته عن “القيامة والخلاص” من خلال ثلاث شخصيات من الكتاب المقدس هم: نوح، يونان ولعازر، وعلاقتهم الرمزية واللاهوتية بقيامة يسوع، إذ قال: “هنالك خبرة مشتركة في حياة هؤلاء الشخصيات الثلاثة وحياة يسوع الارضية ألا وهي خبرة الموت وكلاهما قد اختبراها، ولكن هذه الخبرة تقودنا الى خبرة جديدة ومميزة هي القيامة او اتمام خلاص الله، فالمسيح عندما مات وقام كان هدفه الوحيد هو احياء وخلاص البشرية جمعاء، لأن الخلاص لا يتم إلا من خلال خبرة الموت والفداء؛ وإذ اردنا نحن ان ننتقل من عالم الموت والظلام الى عالم الحياة والنور علينا ان نتحرر، نتحرر من انانيَّتنا ومن كل قيد يمنعنا في التركيز على شخص المسيح، وبذلك نستطيع أن ننطلق ونبشر بخلاص المسيح المجاني، فنحوّل الاخر من انسان مائت وهو حي الى انسان حي وان مات. فالخلاص إذاً هو مجازفة، مغامرة وهو مرافقة الله لنا كما رافق فلك نوح، حوت يونان ولعازر”.

وقد تضمنت الرياضة: إرشاد مع المرشد، تأملات شخصية، صلاة الوردية، إرشادات واعترافات فردية عند الاب المرشد نجيب والاب حنا ججيكا.

 

221

222

223

224

About admin