الرئيسية / أخبار الموقع / المعهد الكهنوتي يُقيم اسبوع خبرة المعايشة

المعهد الكهنوتي يُقيم اسبوع خبرة المعايشة

المعهد الكهنوتي يُقيم اسبوع خبرة المعايشة

تحت عنوان “تكلَّم يارب فإن عبدك يسمع” المقتبسّ من سفر صموئيل الاول (3: 9)، اقام معهد شمعون الصفا الكهنوتي، خبرة المعايشة مع الشباب الجدد الراغبين في اكتشاف وفحص دعوة الرب لهم نحو التكريس، والتي قد أُعلنا عنها سابقاً في الأبرشيات الكلدانية كافة، عن طريق الاساقفة وكهنة الرعايا. ففي يوم الاثنين المصادف 5 ايلول 2016 ولغاية 11 من الشهر نفسه، اجتمع تلاميذ المعهد المتواجدون في العراق مع التلاميذ الجدد البالغ عددهم 10 تلميذ، ومن ابرشيات مختلفة، هي كالاتي: اربيل، القوش، بصرة، بغداد والموصل.

تخلل برنامج المعايشة صلوات، تأملات وقداديس، لقاءات وخبرات حياة، نشاطات رياضية وثقافية. أما محاضرات التنشئة فكانت تُلقى تحت شكل لقاءين، صباحاً ومساءً، من قبل الاباء الكهنة، وعلى هذا النحو:

– اليوم الاول: القى الأب افرام كليانا كلمة شرح فيها اهداف اسبوع المعايشة هذه، ألا وهي، مساعدة الشباب في اكتشاف دعوتهم وتمييز صوت الرب في حياتهم، مما سيؤهلهم للانخراط في نمط الحياة التكريسيّة (الكهنوتية والرهبانية).

– اليوم الثاني: قدّم المطران بشار متي وردة، رئيس اساقفة ايبارشية اربيل الكلدانية، محاضرة حول “سرّ الكهنوت” وتحديداً في تعليم الكنيسة الكاثوليكي.

– اليوم الثالث: قدّم الأب ثابت (بولس) حبيب محاضرة، تحت عنوان “الدعوة خروج من الذات الى واقع الحقيقة”. وفي اليوم نفسه ايضاً، اعطى الأب نجيب الدومنيكي نبذة مختصرة عن الحياة الرهبانية الدومنيكية ومميزاتها ألا وهي الوعظ.

– اليوم الرابع: تبادل خبرات، حيث تحدَّث كلًّا من تلاميذ المعهد الكهنوتي عن دعوتهم وخبرتهم الحياتية والروحيّة في المعهد، للتلاميذ الجدد.

– وفي اليوم الأخير: تفضل الأب فرنسيس شير بالتحدّث عن اهمية الحياة الروحية لدى المكرّس.

وختم المعهد اسبوعه،في يوم الاحد 11 ايلول 2016، بقداس احتفالي اقامه الاب افرام.

dsc_5042 dsc_5049 dsc_5075 dsc_5078 dsc_5087 dsc_5113 dsc_5115 dsc_5118 dsc_5162

عن chaldeanseminary