الرئيسية / تعليم الاربعاء / كلمة البابا فرنسيس قبل تلاوة صلاة التبشير الملائكي

كلمة البابا فرنسيس قبل تلاوة صلاة التبشير الملائكي

تلا البابا فرنسيس ظهر اليوم الأحد كعادته صلاة التبشير الملائكي مع وفود الحجاج والمؤمنين في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان. توقف البابا في كلمته عند احتفال تطويب جاكومو أبّوندو يوم أمس في فيرشيلي، وهو كاهن عاش في القرن الثامن عشر وكان يحب الله ورجلا مثقفا وخادما مندفعا لأبناء رعيته. هذا فضلا عن احتفال تطويب الراهبة كارولينا سانتوكاناليه والذي جرى صباح اليوم في مونرياليه، وهي مؤسسة الراهبات الكبوشيات لسيدة لورد. وذكّر البابا بأن هذه المرأة ولدت في عائلة راقية في باليرمو، وسرعان ما تخلّت عن رفاهية العيش لتصبح فقيرة وسط الفقراء.

لم تخل كلمة البابا من الإشارة إلى بوبيل المرضى وإلى المؤتمر الدولي الذي عُقد للمناسبة في روما وقد خُصص للأشخاص المصابين بمرض هانسن. وحيا البابا منظمي اللقاء والمشاركين فيه آملا أن تُثمر جهود مكافحة هذا المرض. وتحدث فرنسيس أيضا في كلمته قبل تلاوة صلاة التبشير الملائكي عن الاحتفال هذا الأحد باليوم العالمي ضد تشغيل القاصرين، ودعا إلى تجديد الجهود من أجل القضاء على مسببات هذا الشكل من العبودية الذي يحرم ملايين الأطفال من بعض حقوقهم الأساسية فضلا عن تعريضهم لمخاطر جمة.

في الختام وجه البابا تحية إلى جميع المؤمنين والحجاج الذين قدموا إلى روما لمناسبة يوبيل المرضى، خاصا بالذكر جميع من أرادوا الحضور على الرغم من أوضاع المرض والإعاقات التي يعانون منها. وحيا أيضا الأطباء والعاملين الصحيين في روما والذين يقدمون في هذه الأيام زيارات أخصائية لمئات المرضى العائشين على هامش المجتمع.

ANSA1024653_Articolo

عن chaldeanseminary